مركز بحوث الطاقة الموجهة يرعى النسخة الثامنة من المؤتمر الأوروبي الآسيوي للطاقة النبضية

eappc-beams

من المقرر أن يُعقَد هذا العام مؤتمر مشترك يضم النسخة الثامنة من المؤتمر الأوروبي الآسيوي للطاقة النبضية (EAPPC)، والنسخة الثالثة والعشرين من المؤتمر الدولي لفيض الجسيمات عالية الطاقة (BEAMS)، والنسخة السابعة عشر للمؤتمر الدولي حول توليد المجالات المغناطيسية الهائلة (MG-XVII). ويسرنا في مركز بحوث الطاقة الموجهة، التابع لمعهد الابتكار التكنولوجي، أن نرعى هذا الحدث الاستثنائي في القطاع.

سيُعقَد المؤتمر المشترك (EAPPC-BEAMS-MG) في مدينة بياريتز الفرنسية من 29 أغسطس إلى 2 سبتمبر، وستجتمع فيه نخبة من العلماء والمهندسين المتخصّصين بعلوم الطاقة النبضية وغيرها من المجالات التقنية المتقدمة للحديث عن مجموعة واسعة من المواضيع مثل المولّدات والمكوّنات بأنواعها المختلفة وتطبيقات الطاقة النبضية وموجات المايكرويف عالية الطاقة ومصادر ترددات الراديو وغيرها. ويشتمل جدول المؤتمر على مواضيع أخرى تركِّز على فيزياء كثافة الطاقة العالية وتقنية فيض الجسيمات وطرق توليد المجالات المغناطيسية شديدة القوة وتطبيقاتها المختلفة.

وسيناقش المشاركون خلال المؤتمر العديد من التطبيقات الهامة ومدى إمكانية ترويجها تجارياً، مثل تقنيات تقليص الملوّثات المنبعثة من الوقود الأحفوري، وأساليب استخدام البلازما النبضية والمجالات الكهربائية في معالجة المياه، فضلاً عن تعقيم المواد الغذائية ومعالجة مرضى السرطان. وسيجري أيضاً نقاش مطوّل حول التقنيات النبضية الحديثة لموجات المايكرويف عالية الطاقة، بالإضافة إلى التطرّق لأخر النتائج التي توصّلت إليها أهم المراكز البحثية الوطنية في مجال فيزياء الاندماج النووي.

وعلّق الدكتور نيكولاس مورا، قائد فريق الآثار الكهرومغناطيسية لدى مركز بحوث الطاقة الموجهة، على مشاركة المركز في المؤتمر، قائلاً: "بعد أن بدأ المركز بمرحلة الإنتاج العلمي في مجال الطاقة النبضية، أصبحت مشاركتنا في اللقاءات التقنية حول العالم أمراً ذو أهمية استراتيجية كبيرة، إذ يجمع مؤتمر EAPPC أرقى الجامعات والمعاهد البحثية في أوروبا في مكان واحد. ونرى بأن مشاركتنا تُشكِّل فرصةً ثمينة لتسليط الضوء على المساهمات الأولية لمركز بحوث الطاقة الموجّهة في هذا المجال، فضلاً عن الاستفادة من آراء الزملاء والخبراء وأفكارهم النيّرة."

وبدأ مركز بحوث الطاقة الموجّهة على مدى العام الماضي العمل على المشاريع المعنية بتقنيات التفريغ السريع في شبه الموصلات والغازات، وفي لقائنا هذا سيقوم فريق البحث بعرض ما توصلنا إليه في هذه المشاريع وتقديم الأوراق البحثية التالية:

 

  •  العنوان: النمذجة الأولية للفيزياء المتعددة لنموذج أولي لمسرع كهرومغناطيسي محصور بطول 1 متر
  • المؤلفون: مي المنصوري، وعبدالرؤوف بابا، وفيرناندو البراسين-فارغاس، وديفيد مارتينيز، وغيديون نيمو أبياه، وخوان جالفيس، ومحمد الكعابي، وعبدالله آل علي، وشوقي القاسمي، ونيكولاس مورا
  •  التاريخ: الإثنين، 30 أغسطس، الجلسة #P1-16، من 3:00 مساءً إلى 5:00 مساءً بتوقيت الخليج
1

 

  •  العنوان: تصميم ونمذجة مولد نبضي قائم على محولات تسلا بقوة 6 جيجاوات لدراسات مذبذب المهبط الظاهري
  •  المؤلفون: غيديون نيمو أبياه وإيرنستو نيرا وديفيد مارتينيز وفيرناندو البراسين-فارغاس وفيليكس فيغا وشوقي القاسمي ونيكولاس مورا
  •  التاريخ: الإثنين، 30 أغسطس، الجلسة #P1-10، من 3:00 مساءً إلى 5:00 مساءً بتوقيت الخليج
2

 

  • العنوان: تحليل مقارن لطبولوجيا مصادر الطاقة المكثفة لمسرع كهرومغناطيسي
  • المؤلفون: فرناندو البراسين-فارغاس، وديفيد مارتينيز، وغيديون نيمو أبياه، وخوان جالفيس، ومحمد الكعابي، ومي المنصوري، وعبدالرؤوف بابا، وعبدالله آل علي، وشوقي القاسمي، ونيكولاس مورا
  • التاريخ: الثلاثاء، 31 أغسطس، الجلسة #P2، من 3:00 مساءً إلى 5:00 مساءً بتوقيت الخليج
3

 

وعلّق البروفيسور لورينت بيساستينغ، رئيس المؤتمر الثلاثي (EAPPC-BEAMS-MG)، على مبادرة مركز بحوث الطاقة الموجهة لرعاية هذا الحدث المميّز، قائلاً: "يسرّنا في المؤتمر أن نرحّب بمركز بحوث الطاقة الموجّهة، التابع لمعهد الابتكاري التكنولوجي. وسيسلّط هذا المؤتمر الضوء على آخر الإنجازات المحقّقة في مجالنا، كما سيُشكِّل فرصةً ثمينة لتبادل المعلومات العلمية والتقنية بين المعاهد الأكاديمية والمؤسسات البحثية الرئيسية والجهات العاملة في المجال. ولا شك بأننا جميعاً قد واجهنا العديد من الصعوبات إثر جائحة كورونا، ومن ضمنها اضطرارنا لتأجيل هذا الحدث لعددٍ من المرات، ولكننا الآن بدأنا بالتأقلم، ويسرّنا أن المؤتمر قد انطلق أخيراً حسب ما خطّطنا له في قاعة المؤتمرات بلفيو بياريتز في فرنسا. وسينتقل مؤتمر هذه السنة إلى الساحة الرقمية إلى جانب نسخته التقليدية، الأمر الذي سيسمح للجميع بالحضور والمتابعة للاستفادة من الجلسات الحوارية المتقدمة والتفاعل مع الآخرين."

وتتطلّع اللجنة التنظيمية قدماً لنجاح هذا المؤتمر الذي حظي باهتمام كبير تمثّل بتسجيل ما يقارب 200 شخص من 18 جنسية مختلفة إلى حد الآن.

 

انقر هنالتسجيل الحضور في هذا الحدث المتميّز.